في
الأحد 29 ربيع الأول 1439 / 17 ديسمبر 2017

جديد الأخبار والمقالات

الأخبار والمقالات
مقالات
إعلان الجهاد الفكري!




إعلان الجهاد الفكري!
عبدالله الجميلي
جريدة المدينة


* بعد العملية الإرهابية التي استهدفت (مسجد الروضة) غرب العريش، شمال سيناء المِصريّة، والتي استُشهد فيها أكثر من (300) من أولئك الأبرياء الذين كانوا يحضرون صلاة الجمعة 24 نوفمبر الماضي في أمن وأمان.

* بعد تلك الجريمة البشعة، والتي سبقها أُخْرَيَات أَزْهَقَتْ أرواحاً بريئة في دور العبادة وغيرها، خرج (مفتي مصر الدكتور شوقي علام) مطالباً علماء المسلمين بإعلان (فريضة الجهاد الفكري ضد المتطرفين)، ومناشداً إياهم أن يُحَصِّنُوا الناس دينيًّا وفكريًّا من (التّطرف)، وذلك بأن يعملوا على نشر وسطية الإسلام، وتَفْنِيد الشبهات التي يرتكز عليها زعماء وجماعات الإرهاب بمختلف الوسائل.

* وهنا ما طرحه (مُفتي مِصر) أراه جديراً بالاهتمام من العلماء والدعاة في كل الدول الإسلامية، الذي انشغل طائفةٌ منهم بقضايا هامشية خلافية مع بعض أقرانهم عن التقرُّب أكثر من العامة، ولاسيما فئة الشباب، ومحاولة تعزيز ثقافتهم الدينية بما يجعلهم يعتنقون المنهج الإسلامي الصحيح بما فيه من وسطية وعدل وتسامح وإنسانية لا مثيل لها.

* ما أتمناه وأدعو إليه التنسيق بين جميع هيئات العلماء ولجان الفتوى في الدول الإسلامية لتكوين (اتحاد علمائي فكري) مهمته الأساسية: نشر الاعتدال ومحاربة التطرف والتكفير، وذلك عبر مخاطبة الجماهير بلغتهم البسيطة والعصرية، وفي تجمعاتهم ومنتدياتهم، وجامعاتهم ومدارسهم، مع استثمار مواقع التواصل الحديثة في هذا الميدان.

* فـ(الجَمَاعَات الإرهابية) سرقوا الدّين والإنسانية، والوعي من نفوس أتباعهم بطمس الحقائق، وتأويل النصوص؛ حتى وصل بهم الإجرام إلى استحلال دماء الرُّكّع السّجُود في دور العبادة، وغيرها عندهم من باب أولى.

* وأولئك لا تكفي في إيقافهم (الحلول الأمنية) فقط -مع أهميتها-، بل المعالجة الحقيقية تبدأ وتنتهي بتعريتهم فكرياً، وتجفيف المنابع التي تُغَذيهم بالباطل؛ وهذا لن يقوم به إلا العلماء المختصون وفق إستراتيجية واضحة وبرامج تطبيقية فاعلة؛ فمتى نرى حِراكاً جمعياً من علماء الأمة نحو هذا الهدف، قبل أن يكونوا هم الضحية القادمة للإرهاب؟!


خدمات المحتوى
    زيارات 26
تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لشبكة الأمن الفكري